Login

Register

User Registration
or Cancel

The best bookmaker bet365

Best bookmaker bet365 register

Headlines

صراع البقاء بين الجمهوريين والديمقراطيين

أوباما يصف إرسال الجنود   للحدود مع المكسيك بـالمناورة السياسية :-

انتقد سياسات ترامب الآخيرة في مجال الهجرة خلال تجمع انتخابي نظم في ميامي دعما لمرشحين ديمقراطيينواعتبر أن قرار ترامب بنشر جنود على الحدود مع المكسيك ما هو إلا إهدار للقدرات العسكرية لتحقيق أغراض سياسية بتفريق جنودنا الشجعان عن عائلاتهم من أجل مناورة سياسية على الحدود  وأن ما أعلنه ترامب عن إرسال آلاف الجنود الأميركيين إلى الحدود مع المكسيك لمنع دخول مهاجرين من أمريكا الوسطى.

ما هو إلا مناورة سياسية وإثارة الخوف من أجل صرف الانتباه عن حصيلة السياسات الجمهورية وإن رجال ونساء جيشنا يستحقون أفضل من ذلك  ووصف ترامب أحدث قافلة مهاجرين من سكان أمريكا الوسطى الفقراء الذين يحاولون دخول الولايات المتحدة عبر المكسيك بأنهم مجموعة خطيرة من الناس ولن يأتوا إلى بلادنا وتوجه أوباما إلى فلوريدا لدعم أندرو غيلوم، أول مرشح من ذوي البشرة الداكنة لمنصب حاكم هذه الولاية، وكذلك لدعم السناتور الديمقراطي ورائد الفضاء السابق بيل نيلسون الذي يسعى إلى أن يُعاد انتخابه وقال أوباما أمام المناصرين فلنكتب التاريخ هنا في فلوريدا وأنه بعد سنتين من رئاسة ترامب إذا كنتُم لا تؤيّدون ما يحصل لا تكتفوا بالتذمر بلصوتوا .

وهدد ترامب بإطلاق النار على المهاجرين من هندوراس ومكسيك وغيرها من بلدان أمريكا الوسطى، في حال رشقوا الجيش بالحجارة خلال محاولتهم عبور حدود الولايات المتحدة بطريقة غير شرعية. وأمام وجود العديد من قوافل المهاجرين من أمريكا الوسطى في طريقها إلى الولايات المتحدة، وأشار ترامب إلى أن بعض المهاجرين رشقوا الحجارة بشكل غادر وعنيف على القوات المكسيكية عند عبورهم الحدود بين غواتيمالا والمكسيك وإذا أرادوا إلقاء الحجارة على جيشنا، فإن جيشنا سيرد وقلت للجنود أن يعتبروا ذلك الحجَر بمثابة بندقية إذا رشق المهاجرون حجارة كما فعلوا مع الشرطة والجيش المكسيكيَين  وأنّ المهاجرين الذين يتم توقيفهم على الحدود، سيتم وضعهم في خيام أو منشآت أخرى إلى حين ترحيلهم أو قبول طلباتهم.

رهانات الانتخابات النصفية الأمريكية :-

بعد مرور سنتين رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية يمتحن ترامب مجددا شعبيته في إطار الانتخابات النصفية والمتعلقة بتجديد أعضاء الكونغرس الأمريكي بغرفتيه مجلس النواب، مجلس الشيوخ  ويأمل ترامب الحفاظ على أغلبية المقاعد في مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون (51 عضوا لصالحهم مقابل 49 للديمقراطيين) وعلى مجلس النواب الذي يضم 235 نائبا من الحزب الجمهوري و193 من الحزب الديمقراطي.هذا، ويتوقع أن يحتدم التنافس في عدد قليل من المدن الأمريكية نظرا لأن غالبية الذين فازوا بالانتخابات منذ سنتين يملكون حظوظا كبيرة بالاحتفاظ بمقاعدهم في الانتخابات النصفية  فالسيناريوهات المحتملة هي :-

-الاول مجلس الشيوخ للجمهوريين ومجلس النواب للديمقراطيين .

- الثاني  الديمقراطيون يفوزون بالأغلبية في الكونغرس .

- الثالث الجمهوريون سيحافظون على الأغلبية في الكونغرس .

الانتخابات النصفية  خطوة ترامب الأولى لولاية ثانية في 2020 :-

ترامبزج بنفسه في حملة انتخابات منتصف الولاية بكل قوته ملقيا الخطب الحماسية، وساخرا من خصومه أمام جموع حاشدة ومهاجما إياهم بقوة، بينما يبقى كل تركيزه على الانتخابات الرئاسية لسنة 2020  وعمل رجل الأعمال على إلهاب حماس قاعدته أملا في مساعدة الجمهوريين على الاحتفاظ بالغالبية في مجلسي النواب والشيوخ في انتخابات 6 نوفمبر وعندما يتحدث عن المرشحين في الدوائر والولايات، فإنه يتحدث في الواقع عن نفسه مشيدا بنجاحاته التي يصفها بأنها تاريخية وبمحاربته للهجرة غير الشرعية، وليؤكد أنه أعاد لأمريكا مكانتها المحترمة في العالم ولقد وفرت له جولاته في مختلف أنحاء البلاد فرصة نسج شبكة من المتطوعين وجمع المال لحملة 2020 التي ضمن لها حتى الآن تمويلا بقيمة 106 ملايين دولار، متقدما بأشواط على أي منافس محتمل. وإنه ليس من السهل على الديمقراطيين مواجهة مثل هذا الخطاب وهم غير معتادين على الغوص في الوحل بهذه الطريقة. وإذا كان هناك من يمكنه أن يترفع بشكل مهيب فوق كل ذلك، فما زلت لا أرى أحدا في وسعه ذلك ويبحث الديمقراطيون عن الشخصية التي ستمثل الحزب الذي يبدو يتيما منذ غادر أوباماالبيت الأبيض.

ويدلي الناخبون الأميركيون بأصواتهم في انتخابات التجديد النصفي. ويختار في هذه الانتخابات جميع أعضاء مجلس النواب، وثلث أعضاء مجلس الشيوخ بالإضافة إلى حكام 36 ولاية. وتشكل انتخابات التجديد النصفي اختبارا للحزبين الجمهوري والديمقراطي اللذين تتفاوت فرصهما في مجلسي النواب والشيوخ وانتخابات حكام الولايات. ويمنح التصويت المبكر الناخبين خيارا آخر للإدلاء بأصواتهم، ويهدف إلى تسهيل عملية الاقتراع، ولكن بعض السياسيين يزعمون أنه يؤدي إلى تزوير الانتخابات.

وأظهرت استطلاعات للرأي وخبراء لا ينتمون إلى أحزاب أن الديمقراطيين بشكل عام لديهم فرص جيدة للفوز بنحو 23 مقعدا إضافيا، بما يحقق لهم أغلبية في مجلس النواب يمكنهم استغلالها لفتح تحقيقات في ممارسات إدارة ترامب وعرقلة الكثير من أجندته التشريعية.ولكن يُتوقع على نطاق واسع احتفاظ الجمهوريين بالأغلبية في مجلس الشيوخ الذي تشمل صلاحياته التصديق على مرشحي ترامب للمناصب ومقاعد المحكمة العليا.   وأن الناخبين يفضلون المرشحين الديمقراطيين لمجلس النواب على الجمهوريين بنسبة 50% مقارنة بـ43%، لكن هذه النسبة أقل من فارق النقاط الـ14 المسجلة في أغسطس  الماضي.

RECENT EVENTS

Prev Next

Featured Publications

Facebook

CONTACT US

Address: St. #3, Amarat, Khartoum, Sudan

E-mail:info@grcsudan.org

Telephone: +249-183-269739

Fax: +249-183-269728

http://www.grcsudan.org