Logo

تقرير الموقف الشهري ليوليو 2016

النطق بالحكم في قضية اتهام مسؤول بالخارجية السودانية بالتجسس لصالح أمريكا:

 1-    قطعت محكمة الارهاب برئاسة القاضي عابدين حمد ضاحي منتصف يوليو الجاري موعدا للنطق بالحكم في قضية اتهام مسؤول برمجيات بوزارة الخارجية وموظف بالقنصلية السودانية بالامارات بتهمة التجسس والتخابر لصالح أمريكا. وكانت المحكمة قد وجهت لهما التهم بعد سماع قضية الاتهام واستجوابهما.

2-    وتتلخص الوقائع بعد أن كشف جهاز الأمن والمخابرات الوطني عن تفاصيل القبض على مسؤول بوازرة الخارجية يواجه الاتهام بالتجسس والتخابر لصالح دولة اجنية، بمعاونة موظف بالقنصلية السودانية بالامارات بمقابل دعم مادي من قبل عميل أمريكي يدعى جون هولفر. ومده بالمعلومات السرية الخاصة بالخارجية.

3-   وقال شاهد الاتهام بجهاز الأمن السوداني عند مثوله أمام محكمة مكافحة الارهاب: انه قام بمراقبة المتهم الذي شغل منصب رئيس متعاون لقسم البرمجيات بمركز المعلومات بالخارجية عقب ورود معلومة بكثرة اسفاره الى خارج البلاد والتخابر مع جهة أجنبية.

 

4-    وقد كان المتهم الأول متوجها الى الشارقة عبر الخطوط العربية ووجدت سلطات المطار عقب تفتيشه بحوزته ثلاثة اسطونات وهارديسك ولاب توب بها معلومات تخص الخارجية السودانية. تشمل بيانات وحصانات وايميلات وأرقام هواتف لدبلوماسيين وموظفين بالخارجية. وكذلك ملف يحتوي على معلومات عن سد النهضة وآخر عن جمهورية مصر.

 

الولايات المتحدة تسعى لدفع الحركات المسلحة السودانية للتوقيع على خارطة الطريق:

5-   دعت الولايات المتحدة الأمريكية جميع المجموعات المسلحة داخل السودان وخارجه الى توقيع خارطة الطريق التي أعدتها الوساطة الأفريقية رفيعة المستوى والدخول مع مفاوضات سياسية سلمية مع الحكومة.

6-    ورحبت واشنطن في بيان لها تناولته وسائل الاعلام الأمريكية بقرار توجيه القوات المسلحة السودانية بوقف العمليات الحربية في دارفور في أعقاب اعلان الحكومة وقف اطلاق النار في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان. اضافة الى تأكيد الحكومة تعاونها مع منظمات الأمم المتحدة والمنظمات التطوعية.  باعتبار ذلك خطوة مهمة نحو السلام في السودان.

7-    في الوقت الذي رحب فيه البعض الخطوة الأمريكية تجاه السلام في السودان مما يعكس تغيرا جذريا في سياسة الولايات المتحدة تجاه السودان، اعتبره البعض الآخر لا تعدو الخطوة الا كونها مناورة سياسية تسعى من ورائها  تحقيق أجندة محددة قد لا تتطابق بالضرورة مع مصالح السودان.

8-    وطالب بعض المراقبين الحكومةالأخذ بالأسباب والعمل على تطوير دعوة واشنطون بفتح أبواب الحوار السلمي تجاه كل المعارضة السياسية والعسكرية بغية تفويت الفرص للأطماع الدولية وكسب المرحلة الراهنة والتي تشهد تدخلات وواساطات اقليمية ودولية بجعل المصلحة العليا للبلاد هي تحقيق أهداف في مرمى المجتمع الدولي المناهض لسياسات الحكومة باعتبار أنها حكومة حزب واحد.

 

الخرطوم تشترط على وشنطون رفع العقوبات مقابل مكافحة الارهاب:

9-    كشف مساعد رئيس الجمهورية ابراهيم محمود عن وجود اتجاه لرفع العقوبات الاقتصادية التي تفرضها واشنطون على السودان، وذلك مقابل التعاون في محاربة الارهاب والهجرة غير الشرعية.

10-                     وقال ابراهيم في مقابلة مع وكالة سيوتنيك الروسية: اتفق السودان مع واشنطون على حل القضايا بين الطرفين والمتعلقة بدعم مصالح البلدين واستقرارهما.

11-                     وأوضح أن مصلحة أمريكا هي مشاركة السودان في مكافحة الارهاب والهجرة غير الشرعية والاستقرار الاقليمي (جنوب السودان، أفريقيا الوسطى، ليبيا). بينما تتمثل مصلحة السودان في رفع العقوبات الاقتصادية الآحادية، ومن قائمة الارهاب الأمريكية والضغط على المعارضة لوقف العدائيات والانخراط في الحوار الوطني.

 

الخرطوم وواشنطون تبحثان اعادة الاستقرار بجوبا:

12-                      هناك اتجاه للخارجية الأمريكية لتعيين سفير الولايات المتحدة الأمريكية بغانا قائما بالأعمال بسفارتها بالخرطوم خلفا لجيرلاند لاينر الذي انتهت فترة تفويضه بالسودان. ورجحت مصادر أن تعيين الدبلوماسي الأمريكي سيكون خلال الشهرين القادمين.

13-                     وفي اتجاه آخر بحث وكيل الخارجية السودانية عبد الغني النعيم مع القائم بالأعمال (المؤقت) لسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالخرطوم استيفن كوتسيس سبل التعاون بين البلدين لاعادة الأمن والاستقرار الى دولة جنوب السودان المضطربة.

14-                     وتطرق الجانبان -  وفقا لتعميم صحفي صادر من الخارجية السودانية -  الى تطورات الأوضاع في جنوب السودان وسبل التعاون بين السودان والولايات المتحدة لاعادة الاستقرار والأمن بجنوب السودان. وأإمن القائم بالأعمال الأمريكي على الدور المهم الذي يلعبه السودان ضمن مجموعة الدول المجاورة لجنوب السودان من أجل تحقيق السلام والاستقرار فيه.

15-                     ومن جانب آخر استقبل وزير التعاون السوداني كمال حسن علي وفد بعثة المعونة الأمريكية برئاسة لي وينسون نائب مدير بعثة المعونة الأمريكية بالسودان. وقد أكد الوزير من جانبه الى أهمية التنسيق بين الطرفين لتذليل العقبات وانسياب المشروعات بطريقة سلسلة وفي اطار لأولويات الوطنية.

16-                     وطالب المعونة الأمريكية بمد وزارة التعاون الدولي بالمعلومات الخاصة بالمشروعات في السودان وميزانياتها. وأفاد السيد الوزير أن الاجتماع كان مثمرا، وتطرق للمشروعات التنموية التي نفذتها المعونة الأمريكية سابقا في السودان، والتي شملت مجالات الطرق والصوامع واستفاد منها السودان بجانب مناقشة مشروعات تنموية جديدة.

 

المبعوث الأمريكي للسودان يزور دارفور:

17-                     التقى نائب حاكم ولاية شمال دارفور محمد بريمة حسب النبي المبعوث الأمريكي للسودان دونالد بوث وبحضور قادة الأجهزة الأمنية والعسكرية. وبحث اللقاء عددا من القضايا، في مقدمتها النازحين وجهود الحكومة المحلية لتحقيق الأمن والاستقرار.

18-                     وطالب المبعوث الحكومة بتسهيل وصول المساعدات للنازحين بمنطقة (سورتوني) وتيسير حركة الطيران. وكان مسؤول الحكومة قد رد بعدم وجود أي صعوبات بشأن ايصال العون للنازحين بتلك المنطقة. وتعتبر سورتوني من أكبر المواقع التي تجمع فيها آلاف النازحين الذين فروا من القتال بين قوات الحكومة وقوات المتمرد عبد الواحد نور.

19-                     وقد أثنى المبعوث الأمريكي على الجهود التي تبذلها الحكومة من أجل تسوية المنازعات وعقد المصالحات بين القبائل. وقال: أن زيارته الحالية لدارفور تأتي بغرض الوقوف على الأوضاع ميدانيا من خلال زيارة بعض المناطق.

20-                     وأشار بوث أن الولايات المتحدة الأمريكية تفكر في كيفية تقديم المساعدات للسودان في المرحلة المقبلة مع استمرار جهودها دعما للسلام والاستقرار بدارفور. وتوقع مصدر حكومي رفيع المستوى بأن الخرطوم ستنتظمها زيارات لعدد من المسؤولين الأمريكيين للبلاد تتعلق بالعلاقات الثنائية والأوضاع في دارفور.

21-                     وفي اتجاه آخر كشفت مصادر مقربة من اجتماع قوى نداء السودان الذي انعقد أخيرا بباريس عن احتدام النقاش بين بوث ورئيس الحركة الشعبية مالك عقار مطالبا الأخير بعدم المماحكة وضرورة الجدية في التعامل مع خارطة الطريق الأفريقية . وقال له أن دافع الضرائب الأمريكي ليس على استعداد على أن يدفع الى ما لا نهاية، وهدد بايقاف أي دعم أمريكي لقوى نداء السودان.   

 

مقتل خمسة من الشرطة الأمريكية وجرح 11 شخص آخرين:

22-                     شهدت مدينة دالاس الأمريكية مساء يوم 7 يوليو 2016 مقتل خمسة من رجال الشرطة واصابة نحو 11 شخصا بجروح، الى جانب مقتل مسلح اشتبك مع الشرطة، الذي صرح قبل مقتله انه يريد قتل البيض تحديدا وخاصة رجال الشرطة منهم كرد فعل على مقتل مواطنين سود على يد رجال الشرطة.

23-                     بدأت الحكاية في 5 يوليو 2016 بعدما أظهر تسجيل في لويزيانا شرطيا يطلق خمس رصاصات على مواطن أمريكي من ذوي البشرة السوداء يدعى ألتون سترلينغ فقتله رغم أن الرجل كان مطروحا أرضا.

24-                     بالتزامن مع ذلك أظهر شريط آخر -  وهذه المرة بمدينة مينابوليس بولاية مينيسوتا – شرطيا وقد أطلق النار على مواطن آخر من ذوي البشرة السوداء يدعى فيلاندو كاستيل بعد ايقاف سيارته وكانت برفقته امرأة وطفل، ونشرت صديقة الضحية التسجيل المصور عبر الفيسبوك.

25-                     سبقت الحادثتان حوادث مماثلة قتل فيها مواطنون من ذوي البشرة السوداء على يد رجال شرطة بيض. وهو ما أجج غضب المواطنين الذين خرجوا في مظاهرات بولايات الينوي وليزيانا ومينيسوتا وفلوريدا وميتشيغان وواشنطون وتكساس وبنسلفانيا، واعتقلت الشرطة عشرة منهم بعدما عطلوا حركة السير.

26-                     وعلى الرغم من أن المظاهرات التي كانت تضم مئات أو عشرات الأشخاص لم تكن كبيرة، لكن انتشارها الجغرافي يشير الى تصاعد الغضب، خاصة في أوساط الأقليات.

27-                     السلطات الأمريكية سارعت الى تهدئة غضب المواطنين بفتح تحقيق على المستوى الاتحادي في حادثة قتل المواطنيين الأسوديين، يومي الثلاثاء والأربعاء في لويزيانا ومينيسوتا، لكن مثل هذه الخطوات لم تعد كافية، اذ أن تحقيقات ومحاكمات سابقة كانت قد أفضت الى تبرئة عناصر من الشرطة قتلوا مواطنين سودا.

28-                     وازاء هذه التطورات قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما: ان حالة انعدام الثقة بين الشعب وقوات الأمن في بلاده لم تصل بعد الى نقطة قريبة من الحل. وجاءت تصريحات أوباما بعد اجتماع أمني استغرق أكثر من ثلاثة ساعات في البيت الأبيض مع مسؤولين أمنيين، وبحضور وزيرة العدل، لوريتا لينش، وممثلين عن حركة (حياة السود مهمة) وهي منظمة مدنية داعمة للسود. بجانب عدد كبير من الناشطين، وقادة حركات الحقوق المدنية، اضافة الى سياسيين محليين.        

 

مدن أمريكية تنتفض احتجاجا على استهداف السود:

29-                     شهدت عدة مدن أمريكية سلسلة مظاهرات احتجاجا على العنف الذي تعامل به السود، في حين أعلنت الشرطة العثور على مواد تستخدم لتصنيع القنابل بمنزل المشتبه به الرئيسي في هجوم دالاس.

30-                     وفي ولاية أتلانتا تظاهر الآلاف احتجاجا على قسوة الشرطة على السود، وأغلقوا الطريق السريع المؤدي الى الولاية، الأمر الذي أدى الى تعطل حركة السير. وطالب المتظاهرون بتحقيق العدالة والحد من ممارسات الشرطة التي اعتبروها قائمة على العنصرية، كما خرج مئات المتظاهرين في مدينة فينكس بولاية اريزونا وحاولت الشرطة تفريقهم مستخدمة رذاذ الفلفل.

31-                     وتأتي المظاهرات اثر الحادث الذي أعتبر أكثر دموية بالنسبة للشرطة بعد أحداث 11 سبتمبر 2001، حيث قتل خمسة من أفراد الشرطة في مدينة دالاس برصاص قناص انتقاما لتجاوزات الشرطة في حق السود.

32-                     في غضون ذلك أعلنت شرطة دالاس أنها عثرت على مواد تستخدم في تصنيع القنابل بمنزل المشتبه فيه الرئيسي في هجوم دالاس، وأكدت أنه جندي سابق في الجيش الأمريكي يدعى ميكا جونسون.

33-                     وقد عاد الصراع العنصري بين البيض والسود في الولايات المتحدة الي الواجهة بسبب ممارسات الشرطة التي اشعلت الفتيل من جديد، لتقابل بموجة من الغضب أدت الى اتساع دائرة حوادث اطلاق النار على الشرطة في ثلاثة ولايات ثم شملت عددا من الولايات الأمريكية.

 

أوباما يتعهد بحماية مسلمي أمريكا من الاسلاموفوبيا:

34-                     تعهد الرئيس الأمريكي باراك أوباما بمناسبة عيد الفطر بحماية مسلمي أمريكا في مختلف أنحاء الولايات المتحدة من موجات الاسلاموفوبيا (كراهية الاسلام). وقال أوباما فيبيان للبيت الأبيض: أن الولايات المتحدة شهدت تصاعدا في معدل الهجمات ضد الأمريكيين المسلمين. مشيرا الى أهمية ألا يشعر أحد على الاطلاق بالخوف أو انعدام الأمان في مكان عبادته.

35-                     واضاف في عيد الطر هذا، نجدد التزامنا بحماية الأمريكيين المسلمين من أنواع التعصب والتمييز ضد الأجانب، في نفس الوقت الذي نحتفل فيه بمساهمات الأمريكيين المسلمين في مختلف أنحاء البلاد بما فيهم أفضلنا، بطل الشعب محمد على (كلاي) الذي ودعناه في رمضان. وأن تنوع المسلمين الأمريكيين ما هو الا مثال على تنوع أمتنا.وشاهد على تاريخنا في الحريات الدينية والمدنية وتاريخ من الابتكار والقوة.

36-                     ويقول قادة مسلمون في الولايات المتحدة: ان ظاهرة الاسلاموفوبيا تصاعدت بعد هجمات 11 سبتمبر 2001، لكن وتيرتها زادت في الولايات المتحدة خلال العقد الماضي. وورد في موقع مجلس العلاقات الاسلامية الأمريكية (كير):أن المساجد والمراكز الاسلامية تعرضت لاعتداءات من مخربين أكثر من 63 مرة عام 2015. وفقا لرئيس المجلس في نيويورك (هذا الرقم بالنسبة لما يواجهه المسلمون).

 

الانتخابات الأمريكية:

 37-                      السباق الرئاسي في الولايات المتحدة اتسم بمزيد من الاستقطاب في صفوف الحزبين: المرشح المرتقب من الحزب الجمهوري دونالد ترامب أثار زوبعة تكهنات سياسية لحصر قائمة مرشحين لمنصب نائب الرئيس قبل ولوجه أروقة مؤتمر الحزب الذي حسم موضوع ترشيحه عن الحزب الجمهوري.

38-                     أزمة المرشحة هيلاري كلينتون على خلفية بريدها الالكتروني عادت عليها بانباء مريحة -  لكنها سرعان ما تبخرت أمام اصرار قادة الحزب الجمهوري على اعادة فتح التحقيق بعد اغلاقة من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالي، سيستعرض قسم التحليل حيثيات قرار التبرئة، ورفض الحزب الجمهوري رسميا له تداعيات ذلك على الانتخابات الرئاسية برمتها.

39-                     وانطلقت في مدينة فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا الأمريكية أعمال المؤتمر القومي للحزب الديمقراطي لاعتماد برنامجه السياسي للسنوات الأربعة المقبلة، وتزكية ترشيح هيلاري كلينتون رسميا للانتخابات للانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل، وبدأ المؤتمر أعماله على وقع أزمة نشر رسائل الكترونية بين قياديين داخل الحزب سربت الى موقع ويكيليكس أظهرت محاولات متعمدة لتحييد المرشح السابق بيرني ساندرز. ولكن ساندرز قدم دعمه الكامل لكلينتون.

40-                     وكانت وزارة الخارجية قد اعلنت انها ستفتح مجددا تحقيقها الداخلي في قضية استخدام هيلاري كلينتون بريدا الكترونيا خاصا في مراسلاتها المهنية حين كانت على رأس الوزارة. وجاء هذا التطور بعد اعلان وزيرة العدل لوريتا لينش انهاء التحقيق في هذه القضية وعدم توجيه أي اتهام كلينتون، وذلك عملا بتوصية الشرطة الفدرالية والمدعين العامين المعنيين بالتحقيق.

41-                     علقت روث شيرلوك على قبول الحزب الديمقراطي ترشح هيلاري كلينتون رسميا لرئاسة الولايات المتحدة بأنه اللحظة التي حلمت بها وقاتلت من أجلها وأنه ارتياح كبير للحزب، لكنها أردفت بأن كلينتون ربما فازت بمعركتها الأولى ولكنها لم تكسب الحرب بعد. وأضافت روث في مقالها بصحيفة ديلي تلغراف، أن برنامجي مرشحي الرئاسة الجمهوري دونالد ترامب والديمقراطية كلينتون لن يكونا واضحين للاتجاه السائد في حزبيهما كما في الانتخابات السابقة.

42-                     وضربت مثلا بترامب الذي حصل على تزكية الحزب الجمهوري لخوض الانتخابات الرئاسية، بأنه يمكن أن يكون صارما في المسائل المتعلقة بالأمن القومي، لكن رأيه في الشؤون الخارجية والرفاهية الاقتصادية أقل من المعتاد، أما في الأمور الاجتماعية فهو أكثر ليبرالية من الكثرين في حزبه، وأصبح أول جمهوري يطالب بحقوق الشواذ من على منصة المؤتمر.

43-                     وكان المخرج السينمائي الأمريكي مايكل مور قد توقع فوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية المقررة في نوفمبر المقبل خلافا لكل التوقعات الأخرى التي ترجح فوز المرشحة الديمقراطية.

44-                     وقال مور المعروف بمواقفه السياسية: لقد قلت لكم من قبل أن ترامب سيكون مرشح الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية.. والآن أنا أكثر خوفا وحزنا أعلن أن ترامب سيفوز في انتخابات نوفمبر. وأضاف أن مشكلة كلينتون بأنها تمثل نموذجا قديما من السياسة، الى جانب انها ايدت الحرب على العراق، وهي بذلك قد تنفذ أعمالا عسكرية في حال انتخابها، فهي تمثل الصقور.. اضافة الى ذلك فهي لا تتمتع بالشعبية اللازمة للفوز، وأن 70%  من الناخبين يرون أنها غير جديرة بثقتهم وأنها تفتقد النزاهة.   

 

قراصنة يخترقون حملة هيلاري كلينتون:

45-                     اخترقت الحملة الانتخابية للمرشحة الديمقراطية للرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون ضمن هجوم الكتروني أكبر ضد مؤسسات الحزب الديمقراطي، حسب وسائل اعلام أمريكية. يأتي ذلك بعد اختراقين للبيانات شملا اللجنة الوطنية الديمقراطية ولجنة حملة الكونغرس الديمقراطية.

46-                     ويعتقد مسؤولون أمريكيون على نطاق واسع أن الهجمات الالكترونية أرتكبت من قبل عملاء يعملون لحساب الحكومة الروسية. ويخشى البعض من محاولة روسيا التأثير على الانتخابات الرئاسية. ونفت الحكومة الروسية تورطها في هذا الموضوع، ونددت بالتصريحات (المسمومة ضد روسيا) القادمة من واشنطون.

47-                     بالاضافة الى الهجوم على حملة كلينتون، اخترق أيضا الحساب الالكتروني الخاص بلجنة حملة الكونغرس الديمقراطية. وربما تمكن القراصنة من الوصول الى وثائق استراتيجية سياسية للديمقراطيين، فضلا عن الأبحاث التي أجريت ضد مرشحي الحزب الجمهوري. وأدى هذا الاختراق الى استقالة رئيسة الحزب ديبي واسرمان شولتز، كما اثار احتجاجات في مؤتمر الحزب في فلادلفيا.

 

الرئيس المكسيكي: لن نتحمل كلفة بناء جدار "ترامب" بين البلدين:  

48-                     جدد الرئيس المكسيكي بينا نيتو انتقاده لاقتراح المرشح للرئاسة الأمريكية عن الحزب الجمهوري، دونالد ترامب، بشأن بناء جدار بين الولايات المتحدة والمكسيك، معبرا عن رفض بلاده تحمل أي كلفة لاقامة الجدار.

49-                     وقال نيتو خلال مقابلة أجرتها معه (سي ان ان) الأمريكية: لا يمكن بأي شكل من الأشكال، أن تتحمل المكسيك الأعباء المالية الناجمة عن بناء الجدار. وتابع الرئيس المكسيكي: ينبغي التعاون في مجال مكافحة الجرائم بدلا من تعميم ذلك على كل المكسيكيين. وجاء هذا التصريح ردا على تصريحات ترامب الانتخابية، والتي أشار فيها الى مجئ عدد كبير من المجرمين من المكسيك الى الولايات المتحدة بصورة غير شرعية.

50-                     وكان الرئيس المكسيكي قد رفض مبدأ فكرة الجدار، وأبدى سخريته من تصريحات ترامب التي شبهها بأدبيات أدولف هتلر وبنيتو موسوليني، ,اشار أن اثارة مثل هذا الموضوع يضر بعلاقة البلدين، مشددا على أن أمن الولايات المتحدة مرتبط بأمن جيرانها، وعلى ضرورة التعاون المشترك من أجل حماية الحدود.

 

رئيس الفلبين: أمريكا تستورد الارهاب وليس الشرق الأوسط من يصدره: 

 51-                     اعتبر الرئيس الفلبيني رودربجو دوتيرتي أن التدخل الأمريكي في منطقة الشرق الأوسط أدى الى صراعات دموية في العراق ودول أخرى بالمنطقة، وأعرب دوتيرتي عن اقتناعه بأن سياسة التدخل التي تنتهجها واشنطون هي التي أدت الى وقوع هجمات على الأراضي الأمريكية.. وشدد قائلا: منطقة الشرق الأوسط ليست هي التي تصدر الارهاب الى أمريكا، وانما أمريكا هي التي تستورد الارهاب.

52-                     وتابع: انهم شقو طريقهم الى العراق واحتلوها.. وننظر الى العراق الآن. انظروا الى ما يحدث في ليبيا، انظروا لما حدث في سوريا، حيث الابادة الجماعية حتى الأطفال.

53-                     رغم التحالف الاستراتيجي بين الفلبين والولايات المتحدة، ولكن الرئيس الفلبيني دوتيرتي لا يخفي توجهاته اليسارية،ويصر على انتهاجه سياسة خارجية لا تعتمد على الولايات المتحدة.

 

مجلس النواب الأمريكي يمنع بيع الطائرات الأمريكية لايران:   

54-                     صادق مجلس الناب الأمريكي على مشروع قانون يمنع بيع الطائرات الأمريكية لايران، في خطوة من شأنها أن تقوض اتفاقا أبرمته شركة بوينغ الأمريكية مع ايران بقيمة 25 مليار دولار.

55-                     وينص تعديلان على مسودة قانون المخصصات تقدم بهما النائب الجمهوري عن ولاية أيلينوي بيتر روسكام، على حظر بيع الطائرات لايران من شركة بوينغ ومنافستها الأوربية ايرباص، بسبب مخاوف من استخدام هذه الطائرات لأغراض عسكرية، بحسب وكالة فرانس برس.

56-                     ويحظر أحد التعديلين على مكتب ضبط الأصول الأجنبية استخدام أي أموال لمنح التراخيص اللازمة للسماح ببيع الطائرات لايران بينما يحظر التعديل الثاني منح أي مؤسسات مالية أمريكية قروضا لشراء طائرات يمكن تعديلها بحيث تصبح صالحة للاستخدام العسكري.

 

سلاح الجو الأمريكي يحث واشنطون على البت في صفقة مقاتلات مؤجلة للشرق الأوسط:  

57-                     حثت مسؤولة في سلاح الجو الأمريكي الحكومة على الاسراع في البت في طلبات معلقة منذ فترة من الكويت وقطر والبحرين لشراء مقاتلات أمريكية مستشهدة بالاحباط الذي يشعر به حلفاء الولايات المتحدة في الخليج بسبب تأجيل الصفقة.

58-                     وقالت هيدي قرانت نائبة وكيل وزارة سلاح الجو انها تحاول طمأنة المسؤولين في هذه الدول بأن عدم موافقة واشنطون على مبيعات الأسلحة الأمريكية التي تقدر بمليارات الدولارات لا يغير شيئا من العلاقات القوية القائمة بين بين سلاح الجو الأمريكي وسلاح الجو في كل من الدول الثلاثة.

59-                     وتعطلت طلبات الشراء الثلاثة بسبب مخاوف أثارتها اسرائيل من أن المعدات التي يتم ارسالها الى دول الخليج قد تقع في أيدي أشخاص آخرين وتستخدم ضدها.

60-                     وتضم جرانت صوتها لمسؤولين عسكريين بارزين آخرين ألقوا بثقلهم في الأشهر الأخيرة وراء حث البيت الأبيض على المضي قدما في طلبات السلاح التي يجري العمل على بعضها منذ سنوات. وتبلغ قيمة المبيوعات المطلوبة للكويت ثلاثة مليارات دولار، ولقطر نحو أربعة مليار دولار، وتقل قيمة المبيوعات المطلوبة للبحرين عن مليار دولار.

61-                     وفي سياق آخر قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) ان وزارة الخارجية وافقت على بيع قنابل بقيمة 785 مليون دولار الى دولة الامارات العربية المتحدة لاستخدامها في الحملة التي تقودها الولايات المتحدة ضد متشددي تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق.

62-                     وتعتبر واشنطون الامارات العربية المتحدة حليفا عربيا مهما في قتال تنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على أجزاء من سوريا والعراق وله مؤيدون ومتعاطفون حول العالم نفذوا تفجيرات وهجمات بالأسلحة النارية على مدنيين.

63-                     وتستضيف قاعدة الظفرة الجوية في الامارات حوالي 3500جندي أمريكي ومقاتلات وطائرات استطلاع تستخدم ضد المتشددين. وتشارك الامارات في ضربات جوية ضد تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا رغم أن مسؤولين أمريكيين يريدون من الحلفاء العرب الخليجيين توسيع مساهمتهم في الحملة الجوية.

 

الموقف الأمريكي من تطورات الموقف في جنوب السودان:

 64-                     على خلفية تجدد المعارك بجنوب السودان بعد الاعلان عن الحكومة الانتقالية التي تشكلت بناء على اتفاقية السلام بين سلفا كير ورياك مشار، أصدرت الخارجية الأمريكية بيانا حول اندلاع العنف مجددا بالجنوب، وجاء فيه: ان الولايات المتحدة الأمريكية تعرب عن قلقها العميق لاندلاع القتال في جوبا. وأنها تحث جميع الأطراف في حكومة الوحدة الوطنية الانتقالية الى اتخاذ خطوات فورية لتخفيف حدة التوتر. وهي تأمل في الذكرى الخامسة لاستقلالجنوب السودان تعزيز روح الوحدة والسلام.

65-                     من جهته صرح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي بأن اعلان وقف اطلاق النار من جانب واحد والذي دعت اليه الأطراف المختلفة في جنوب السودان ما زال قائما، رغما عن القتال في جوبا و واو. وأضاف أن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد أجري اتصالات للمرة الثانية مع كل من رئيس وزراء اثيوبيا هيلى ماريام ديسالين والرئيس الكيني أوهورو كينياتا، كما اتصل للمرة الأولى بالرئيس اليوغندي يوري موسفيني لبحث سبل التنسيق الاقليمي ازاء تطورات الموقف في جنوب السودان.

66-                     وأضاف كيربي أن الولايات المتحدة تعمل بصورة وثيقة مع شركائها الدوليين لبحث سبل معالجة الصراع الدائر في جنوب السودان. وأشار المسؤول الأمريكي الى أن الولايات المتحدة تقوم حاليا بمراجعة البيانات التي أصدرها مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، ومنظمة الايقاد والتي تدعو الى تعزيز مهام السلام وزيادة قوات حفظ السلام العاملة في جنوب السودان. وأكد كيري أن السفارة الأمريكية في جنوب السودان لا تزال تقوم بتخفيض عدد موظفيها غير الأساسيين وليس اجلاء بعثتها الدبلوماسية من هناك.

67-                     وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد أمر بارسال 47 جنديا الى جنوب السودان لحماية سفارة بلاده في جوبا وسط اندلاع القتال بين مؤيدي الرئيس سلفاكير ونائبه رياك مشار. وقال أوباما في خطاب الى الكونغرس ان القوات التي وصلت الى جنوب السودان مجهزة للقتال وتشارك في حماية المواطنين والممتلكات الأمريكية، وستبقى هناك حتى تتحسن الأوضاع الأمنية. وأشار أوباما الى أن هناك 130 جنديا اضافيا يتواجدون في جيبوتي لتقديم الدعم حسب الحاجة.

 

وزير الدفاع الأمريكي يصل بغداد في زيارة مفاجئة:

 68-                     وصل وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر الى بغداد لاجراء محادثات مع رئيس الوزراء حيدر العبادي تتناول مكافحة تنظيم الدولة الاسلامية وخطط استعادة السيطرة على الموصل. وتأتي زيارة أشتون بعد يومين من سيطرة القوات العراقية من قاعدة القيارة الجوية، جنوب مدينة الموصل. مما أعتبر خطوة هامة على طريق استعادة ثاني أكبر مدن العراق التي يسيطر عليها الجهاديون منذ يونيو 2014.

69-                     كما التقى كارتر مع وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي واللفتنانت جنرال الأمريكي شون ماكفار لاند قائد قوات التحالف الذي تقوده واشنطون ضد تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) في العراق وسوريا. وفي سياق متصل وقعت الحكومة العراقية مع الولايات المتحدة اتفاقية لتقديم الدعم العسكري والتسهيلات المالية الخارجية للعراق، وتأتي هذه الاتفاقية في اطار اتفاقية الاطار الاستراتيجي في مجال التعاون العسكري مع العراق.

70-                     وان قيمة المبلغ المقدم لدعم العراق ضمن الاتفاقية في المجال العسكري يبلغ 07ر2 مليار دولار يسدد في شكل أقساط طويلة تستخدم لأغراض التجهيز العسكري أو سحب دفعات نقدية من المبلغ. والجدير بالذكر أن الاتفاقية التي وقعت لأغراض التجهيز العسكري تتضمن صفقة تجهيز طائرات أف 16، ودبابات هوفمان، وبناء وحدات بحرية في البصرة.

 

العلاقات الأمريكية – التركية بعد المحاولة الانقلابية الفاشلة:

71-                     على أثر المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها تركيا أشيرت أصابع الاتهام لتورط الولايات المتحدة بشكل أو آخر في هذه العملية.. منهم من يرى المشاركة العملية في التخطيط والتنفيذ ويؤشر لذلك الدور الكبير للقوات التركية بقاعدة انجرليك التي تتواجد فيها القوات الأمريكية. وآخرون يعتقدون على أقل تقديرعلمها بالانقلاب وغضت الطرف عنه. وثالثا وجود المعارض التركي فتح الله غولن بالولايات المتحدة والذي يعتبر عراب الانقلابيين. وانتقد آخرون البيان الذي أصدرته السفارة الأمريكية في أنقرة، والذي أشار أن ما شهدته تركيا من محاولة انقلابية بأنها انتفاضة.

72-                     بعد فشل حركة مجموعة من الجيش التركي السيطرة على الحكم في البلاد أصبحت العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا، أحد أهم حلفائها، تشهد حالة من التوتر. وعقب المحاولة كان قد عقد الرئيس أوباما اجتماعا مع فريقه للأمن القومي في اجتماع وصف بفوق العادة لمناقشة الحداث في تركيا، ثم مع مستشاري السياسة الخارجية، ومنعت السلطات الأمريكية للطيران المدني جميع الرحلات من اسطانبول وأنقرة. وكان كبار مسؤولي ادارة أوباما قد أدانوا المحاولة الانقلابية. وأكد كيري لنظيره التركي أن واشنطون لا تعترف بالانقلاب، وأنها تقف الى جانب الديمقراطية.. ومشددا على الدعم المطلق للحكومة المدنية التركية المنتخبة ديمقراطيا، وللمؤسسات الديمقراطية.  

73-                     الموقف الأمريكي المبطن والداعم للمحاولة جاء كرد فعل وليس فعل في حد ذاته، وهو محاولة للوقوف ضد خروج تركيا من المستنقع السوري، فبجانب قرار تركيا الخروج من المستنقع السوري والتطلع الى الانفتاح السياسي في المحيطين الاقليمي والدولي، هناك الدعم المعنوي وربما اللوجستي الذي تقدمه تركيا لبعض المتشددين الاسلاميين والذي تستفيد منه في النهاية داعش، اضافة الى تعارض الموقفين تجاه المعارضة الكردية في سوريا. وبناء على هذا الموقف فقد زادت معارضة الشارع التركي للولايات المتحدة بشكل كبير عقب هذه المحاولة الانقلابية.

74-                     وازاء هذه الاتهامات التي كانت تصدر حتى من القيادة التركية، تمثلت ردة الفعل في تصريحات الرئيس الأمريكي أوباما الذي شدد على أن واشنطون لم تكن على علم مسبق بالمحاولة الانقلابية الفاشلة التي استهدفت الحكومة المنتخبة في تركيا. وكذلك المطالبات بتسليم المعارض التركي غولن، قال أوباما انه أبلغ نظيره التركي بأن على أنقرة تقديم أدلة اذا ما أرادت من واشنطون تسليمها رجل الدين (غولن) المقيم في الولايات المتحدة منذ عام 1999 والذي يتزعم ما يعرف بالكيان الموازي داخل تركيا. وحث الحكومة التركية بضبط النفس خلال ملاحقتها للمسؤولين عن المحاولة الانقلابية.

75-                     وكانت أنقره قد أعلنت عزمها اعادة غولن، الذي اتهمه الرئيس التركي رجب طيب أوردغان بالوقوف وراء الانقلاب، وقال: ان البعض في الجيش تلقوا أوامر من بنسلفانيا حيث يوجد مقر الداعية.. وذهب رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم الى أبعد من ذلك حين قال ان أي دولة تقف الى جانب غولن لن تكون صديقة لتركيا، وستعتبر في حالة حرب مع الدولة العضو في حلف الناتو.. وفي هذا السياق أكد (كيري) وزير الخارجية الأمريكي: أن تركيا بحاجة الى تقديم دليل وأساس قانوني قوي لترحيل غولن الذي يعيش في بنسلفانيا منذ عام 1999. وكان رد أوردغان تجاه الموقف الأمريكي المماطل بأنهم سلموا الولايات المتحدة معتقلي غونتنامو ولم يطالبوها بابراز اثباتات، وفي هذا السيايق اعدت وزارة العدل التركية ملفا متكاملا عن قضية غولن وسلمته للادارة الأمريكية، التي أفادت أن الرد الأمريكي لا يتوقع له أن يكون بالفورية المأمول فيها تركيا.

76-                     وتسلمت الولايات المتحدة طلب تركيا تسليم غولن بناء على اتفاقية تبادل المطلوبين بين البلدين والتي تم توقيعها قبل 30 سنة من قبل حكومة البلدين. وأكدت واشنطون أنها ستلتزم خلال هذه المرحلة باتفاقية تبادل المطلوبين بين البلدين. وفي هذا الاطار سلمت تركيا الولايات المتحدة حتى الآن طلبا لاعتقال فتح الله غولن على خلفية أربعة دعاوي ضد غولن.

 

الموقف في العلاقات الأمريكية – الروسية:

77-                     شكك وزير الدفاع الأمريكي، آشتون كارتر في امكانية نجاح اتفاق تعاون عسكري مرتقب مع روسيا بشأن سوريا. جاء ذلك في معرض رده على مقال نشرته صحيفة واشنطون بوست، وأدعت فيه أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما وقع على مقترح يقضي بتعميق التعاون العسكري مع روسيا بشأن سوريا ضد الجماعات المتطرفة مثل جبهة النصرة. مقابل ضغط موسكو على نظام بشار الأسد. لوقف قصف جماعات المعارضة المدعومة من قبل واشنطون. وقال كارتر – وزير الدفاع الأمريكي – في مؤتمر صحفي (نحن على استعداد للتعاون مع روسيا بما يخص الشأن السوري، بشرط التزامها بالتوجه الصحيح).

78-                     وأضاف: أن روسيا ارتكبت خطأ عندما استهدفت قوات المعارضة السورية والمدنيين، بعد أن أعلنت سابقا أن تدخلها العسكري كان بغية دعم عملية الانتقال السياسي للسلطة، ومحاربة الجماعات الارهابية للحفاظ على وحدة البلاد التي مزقتها الحرب. وأشار الى أن المحادثات الدبلوماسية مع موسكو بخصوص الملف السوري، تهدف الى دفع روسيا بالاتجاه الصحيح.

79-                     وفي سياق آخر أعلنت موسكو أنها طردت دبلوماسيين أمريكيين ردا على طرد واشنطون اثنين من دبلوماسيها بعد تعرض دبلوماسي أمريكي لاعتداء على يد شرطي روسي الشهر الماضي. وقال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، انه بعد خطوة الولايات المتحدة غير الودية كان على اثنين من دبلوماسي السفارة الأمريكية أن يغادرا موسكو.باعتبارهما شخصين غير مرغوب فيهما، لقيامهما أنشطة لا تتماشى مع صفتهما الدبلوماسية. وانهما عميلان للسي آي آيه. وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية: أنها طردت في منتصف يونيو 2016 دبلوماسيين روسيين ردا على تعرض دبلوماسي أمريكي لاعتداء في موسكو على يد شرطي روسي.

 

العلاقات الأمريكية – الكورية الشمالية:   

 80-                     أعلنت كوريا الشمالية أنها ستقطع آخر قنوات الاتصال مع واشنطون، ردا على العقوبات التي فرضتها الحكومة الأمريكية على الزعيم كيم جونغ أون. وأوضحت وكالة الأنباء الكورية الشمالية، أن وزارة الخارجية أبلغت الحكومة الأمريكية بتوقف الاتصالات عبر بعثة البلاد لدى الأمم المتحدة في نيويورك.

81-                     وقالت كوريا الشمالية في الاخطار الرسمي الذي أرسل عبر الأمم المتحدة انها ستعالج كافة المسائل الثنائية بموجب قانون زمن الحرب من الآن وصاعدا. وان ذلك ينطبق على أمريكيين كانت قد اعتقلتهما. وتعتبر بعثة كوريا الشمالية بالأمم المتحدة بنيويورك واحدة من القنوات القليلة للاتصالات الرسمية وغير الرسمية مع الولايات المتحدة، ومن بينها المفاوضات المتعلقة بنزع السلاح النووي لكوريا الشمالية.

82-                     وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد ادرجت الزعيم الكوري على قائمة العقوبات للمرة الأولى مطلع يوليو 2016، بسبب انتهاكات حقوق الانسان. وتوعدت كوريا الشمالية برد قاس على هذا الاجراء.

83-                     وفي سياق آخر، قال الجيش الكوري الشمالي انه سيقوم برد ملموس على تحرك من جانب الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية لنشر نظام صواريخ ثاد الدفاعية المتطورة في شبه الجزيرة الكورية، لمواجهة التهديد الذي تشكله بيونغ يانغ.

84-                     وقالت قيادة سلاح المدفعية في الجيش الكوري الشمالي: ان جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية ستتخذ اجراء حاسما للسيطرة بالكامل على منظومة ثاد في حال تأكد موقعه في كوريا الجنوبية.. وأضافت أن الجيش الكوري الشمالي يمتلك امكانيات متطورة لشن ضربة هجومية ضد الولايات المتحدة التي ترغب بشن حرب عبر نشر منظومة ثاد الدفاعية. وكانت كوريا قد أجرت في هذا الشهر تجربة لاطلاق صاروخ بالستى من غواصة قبالة سواحلها الشرقية. 

85-                     وفي سياق متصل أعلنت وزارة الخارجية الصينية أن بكين ستتخذ اجراءات مواجهة في حالة نشر منظومات أمريكية دفاعية مضادة للصواريخ من نوع (ثاد) في أراضي جمهورية كوريا الجنوبية. وقالت يجب على الولايات المتحدة ألا تتسبب في الاضرار بالمصالح الأمنية المشروعة لغيرها من الدول، تحت ذريعة ما يسمى بالتهديدات الأمنية.

Powered By: Best IT.