Login

Register

User Registration
or Cancel

The best bookmaker bet365

Best bookmaker bet365 register

Headlines

مستقبل العلاقات الامريكية الكورية الشمالية بعد زيارة ترامب لاسيا

يري محللون إنه لا يستبعد أن يصبح الرئيس الأميركي دونالد ترمبصديقا لزعيم كوريا الشماليةكيم جونغ أون في وقت ما، وأن ذلك سيصب في مصلحة كوريا الشمالية و أن الأمور الغريبة قد تحدث، وإن حدثت فهي لصالح كوريا الشمالية ولأماكن أخرى في العالم".

وتسأل الرئيس الأميركي لماذا ينعته زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون بالعجوز بينما هو لن ينعته أبداً بالقصير والسمين وانا أحاول جاهداً أن أكون صديقاً له وربما يتحقق الأمر يوماً ما ومنذ انتخاب ترامب رئيسا، تبادل ترمب وكيم جونغ أون الإهانات والتهديدات بالقيام بضربات عسكرية، مما أثار المخاوف من اندلاع نزاع مسلح.وركز ترمب في جولته الآسيوية التي امتدت أكثر من أسبوع، على ملف كوريا الشمالية النووي وبرنامجها الصاروخي، ووصف النظام في بيونغ يانغ بالمارق.وكرر الرئيس الأميركي دعوته لما وصفها بالأمم المسؤولة إلى التصرف فورا لوضع حد لتهديدات كوريا الشمالية. وتحدثت وزارة الخارجية في كوريا الشمالية إن الجولة الآسيوية الأولى للرئيس الأميركي دونالد ترمب أوضحت أنه "مدمر للسلام"، وأنه يتسول حربا نووية في شبه الجزيرة الكورية.وإنها جولة "لتأجيج الحرب وتجريد جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية من ردعها النووي الدفاعي".وعن حقيقته كمدمر للسلام والاستقرار العالمي"، وأنه "تسول حربا نووية في شبه الجزيرة الكورية"، مشددا على أنه ما من شيء سيردع بيونغ يانغ عن مواصلة برنامجها للأسلحة النووية. وحذر ترامب كوريا الشمالية خلال الجولة من "التقليل من شأن" الولايات المتحدة أو "امتحانها"، داعيا إلى توحيد القوى لعزل النظام في بيونغ يانغ . و قد سلمت كوريا الشمالية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الشهر الماضي، رسالة حول استعدادها لتوجيه ضربة نووية إلى الولايات المتحدة الأمريكية كالة "سبوتنيك" و إن الرسالة التي سلمها وفد كوريا الشمالية إلى الرئيس بوتين، عبر رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو،  في أكتوبر كانت تتحدث عن استعداد بيونغ يانغ لضربة نووية ضد الولايات المتحدة.و"تم إبلاغ الجانب الأميركي بذلك من قبل روسيا ومن ثم غيرت واشنطن موقفها من كوريا الشمالية".وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن، اليوم السبت 11 نوفمبر إن روسيا يمكنها المساعدة كثيرا في حل مشكلة كوريا الشمالية بجانب الصين، بعد عودته من قمة "إبيك" في فيتنام .وهذا دليل واضح علي تغيير الولايات المتحدة للهجتها الحاده اتجاه كوريا الشمالية وان الامور بينهما قد تتغير الي تفاهمات واتفاقات جديده تحفظ لكل طرف حقه فيما يتعلق بالجانب النووي وتبادل المصالح بين الدولتين، خاصه بعد الرفض الصيني والروسي والكوري الجنوبي لتوجيه أي عمل عسكري لكوريا الشماليه خاصة استعمال الاسلحة النووية .

RECENT EVENTS

Prev Next

Featured Publications

Facebook

CONTACT US

Address: St. #3, Amarat, Khartoum, Sudan

E-mail:info@grcsudan.org

Telephone: +249-183-269739

Fax: +249-183-269728

http://www.grcsudan.org